لندن - المملكة المتحدة 18/11/2017

#استطلاع_مواطن: المواطنون لا يثقون بالخدمات الصحية الحكومية وتشخيص الأمراض أكبر مشكلات هذا القطاع

خ خ خ

أظهر استطلاع أجرته مجلة مواطن على ما يقارب 300 فرد من مختلف أنحاء السلطنة، وذلك عبر الشبكات الاجتماعية وبرامج اتصال الهاتف المحمول، إلى تراجع ثقة الأفراد في المؤسسات الصحية الحكومية. وأظهر الاستطلاع الذي تزامن خلال شهري مارس وحتى منتصف ابريل إلى أن نسبة كبيرة من الأفراد وصلت 81% لا يثقون بالمؤسسات الصحية الحكومية.

 

مواطنون يعتبرون تشخيص الأمراض المشكلة الأكبر في القطاع الصحي الحكومي

وتباينت آراء الاستطلاع بشأن المشكلات التي يواجهها القطاع الصحي في السلطنة؛ لكن ما يزيد من 40% بواقع 107 فردا اعتبروا أن تشخيص الأمراض تعد أكبر المشكلات التي يعاني منها هذا القطاع، بينما اعتبر 21% من المستطلعة آرائهم أن طول فترة المواعيد يعد مشكلة مهمة في المؤسسات الصحية الحكومية، واختار 20% الاهمال في تقديم الخدمة الطبية كأحد أهم مشكلات القطاع الصحية؛ بينما اعتبر 4% ضعف التجهيزات الطبية أحد أبرز المشكلات.

هل تثق بالمؤسسات.jpg1 المشكلة الأكبر التي تعاني.jpg1

#استطلاع_مواطن: 67% من الأفراد ينتظرون طويلا للحصول على الخدمة الطبية في المراكز الصحية والمستشفيات الحكومية

وحول الممارسات المرتبطة بهذه الخدمات، وجودة الأداء الصحي المقدم في المؤسسات الحكومية الصحية، أشارت نسبة تعدت 67% من الأفراد المستطلعة آرائهم  وبواقع 176 فردا إلى أنهم غالبا ما ينتظرون للحصول على الخدمة الطبية أو رؤية الطبيب، بينما أشار 22% منهم إلى أنهم يواجهون هذه المشكلة أحيانا.

أنتظر طويلا.jpg1

مواطنون: نفضل امتلاكنا لتأمين صحي للعلاج في مستشفيات خاصة أو تطوير الخدمات الصحية الحكومية

وحول الأخطاء الطبية أشار 71% من المستطلعة آرائهم إلى أنهم إما تعرضوا لخطأ طبي أو أنهم يعرفون أحدا من معارفهم أو أصدقائهم وقد تعرض لخطأ طبي أيضا، في حين أشار حوالي 228 مشاركا من المستطلعة آرائهم إلى أنهم سبق وأن ذهبوا هم أو أحد أفراد عائلتهم للعلاج في دول خارجية. وفضّل 78% من الأفراد المستطلعة آرائهم وبواقع 230 فردا امتلاكهم لتأمين صحي للعلاج في مستشفيات خاصة أو تطوير الخدمات الصحية الحكومية.

افضل امتلاكي لتأمين1 تعرضت أنا.jpg1سبق وأن ذهبت.jpg1

مواطنون: لابد من إعادة هيكلة عمل المستشفيات والمراكز الصحية والاهتمام بتأهيل الكوادر العمانية

وفي ملاحظات الاستطلاع، اقترح عدد من المشاركين بالاستطلاع عددا من الحلول لمواجهة أكثر المشكلات تأثيرا في الخدمة الصحية الحكومية، حيث أشار عدد من المستطلعة آرائهم إلى ضرورة زيادة الدعم الحكومي للقطاع الصحي متضمنا ضرورة دعم وتأهيل وتوظيف الكوادر العمانية، وإعادة هيكلة عمل المستشفيات والمراكز الصحية.

بينما أشار عدد من المشاركين إلى أنه يجب إعادة تخطيط وهيكلة وزارة الصحة كجهة إشرافيه على الخدمة الصحية، والتخلص من الترهل الإداري الذي يعوق تطوير هذا القطاع، وتعزيز الرقابة على الكادر الإداري والطبي المسؤول عن تقديم الخدمة الطبية.

مواطنون: الطبيب يهتم بتدوين الملاحظات على أنظمة الكمبيوتر ويتناسى المريض

وفي سياق ملاحظات الاستطلاع، عبّر عدد من المواطنين عن استيائهم من بعض ممارسات الأطباء الذين يتجاهلون فحص المريض أثناء زيارته لهم والاهتمام به، ويلجأون في معظم وقت الزيارة إلى الاهتمام بتدوين ملاحظات في جهازهم الآلي، معتبرين أن عملية التوثيق وكتابة البيانات مهمة لكنها ليست على حساب متابعة حالة المريض وفحصه، ومشيرين أن على الجهات الصحية المسؤولة الالتفات إلى مثل هذه الممارسات وتطبيق معايير الجودة.

 

متابعة: محمد الفزاري

تعليق واحد

  1. بصراحه من اجمل القراءات اللي مرت علي

    الحمدلله اهم شي الشعب مقتنع بس باقي نقنع الجهات العليا الي ما زالت تنتظر التصفيق لها عالنجاحات البسيطه اللتي لا تكاد تذكر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

القائمة الرئيسية